طوبى لمن يصنعون السلام

الرآي

طوبى لمن يصنعون السلام

جاءت اشارات جلالة الملك اللافتة الى ما يعنيه الاردن في المسيرة التاريخية لهذه المنطقة وما كرسه من نموذح في العمل المشترك والبناء الذي يقوم به المسلمون والمسيحيون من مواطنيه على ارضه وهدفهم بناء مستقبل مشترك على ارضية واحدة من الاحترام المتبادل والسلام والاخلاص لله, لتضع الأمور في سياقها الطبيعي والميداني والواقعي أيضاً وبخاصة في ما يبذله الاردن على اكثر من صعيد وخصوصاً ما سعى إليه سليل الدوحة النبوية الشريفة في الحفاظ على الروح الحقيقية للاسلام, اسلام السلام وما ينهض به جلالته كهاشمي من واجب تجاه حماية الاماكن المقدسة للمسلمين والمسيحيين في الاردن والقدس, والتزامه –كوصي عليها- بالحفاظ على المدينة المقدسة مكان عبادة للجميع والابقاء عليها بيتاً آمناً لكل الطوائف عبر الاجيال.

اقرأ المزيد على: